مايو 27

المعهد الدنماركي المصري للحوار يقدم مهرجانين هذا الصيف في الدنمارك

في يونيو القادم، وبدعم من المعهد الدنماركي المصري للحوار، سيقوم فنانين مصريين بتقديم عروض متعددة بمهرجانين مرموقين في الدنمارك: الفنانة  “شيماء شكري” الحائزة على  أكثر من جائزة، ستقدم عرضها بمهرجان  CPH STAGEأو مسرح كوبنهاجن،و فرقة الجاز “الدور الأول” بمهرجان الأدب العربي الشمالي في آرهوس ، ومتحف لويزيانا للفن الحديث.

العرض الدنماركي الأول بمهرجان مسرح الدنمارك CPH Stage

من 31 مايو إلى 9يونيو، سيجذب مهرجان مسرح كوبنهاجن  CPH Stageكلا من جمهور العامة وكذلك محبي عالم المسرح للاحتفال بإنجازات المسرح المعاصر والفنون المسرحية. يقام المهرجان في المسارح والأماكن في جميع أنحاء كوبنهاجن، حيث يتم عرض المسرحيات والعروض من جميع أنحاء الدنمارك وخارجها.
بالنسبة إلى مهرجان مسرح كوبنهاجن CPH STAGE، ستقدم الفنانة المصوة ومصممة الرقصات “شيماء شكري” عرضًا راقصا مستخدمة الرقص كفن يتعامل مع ما يعنيه أن تكون مصريًا في عالم اليوم.
العرض تحت عنوان  “إعلان مزدوج: مرونة الجسد والتصوير” ،وسيكون عرضه الدنماركي الأول في  يومي 1 و 2 يونيو في  Warehouse9. العرض يستخدم الرقص كأداة داعمة لتحقيق في موضوعات الهوية، والوطن ، والتحمل البدني والضغوط المجتمعية، العرض بإشراف كلا من  “شيماء شكري” فنانة مصرية حاصلة على أكثر من جائزة ، تهتم شيماء شكري بتصميم الرقصات وكذلك “نورا سيف” راقصة وفنانة بصرية.

الجاز عربي يلتقي بالشعر الدنماركي في نورث ليت

مهرجان نورث ليت الذي سيقام في الفترة من20إلى24 يونيو ، هو مهرجان جديد لدول الشمال في آرهوس مع تركيز خاص على الأدب العربي والإسكندنافي
و لمدة أربعة أيام ، سيقدم المهرجان برنامجًا واسع النطاق يضم مجموعة كبيرة من المؤلفين الدنماركيين والعرب من جميع أنحاء العالم: مصر وسوريا والعراق والجزائر ولبنان والولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وإنجلترا وفنلندا والسويد والنرويج والدنمارك.
فبعد عزفهما معا في القاهرة ، ستتعاون فرقة “الدور الأول “الموسيقية المصرية مرة أخرى مع الشاعر الدانماركي بيتر لوجيسين، لكن هذه المرة في الدنمارك.
ستقام حفلتان موسيقيتان مشتركتان في 21 يونيو في متحف لويزيانا للفن الحديث الشهي ، وفي 22 يونيو في أطل ، المكان الموسيقي النابض بالحياة في آرهوس.
أخيرًا ، في حفل اختتام المهرجان ، ستقدم الفرقة عروضها في مدرسة (Testrup Folk High School) لتختتم المهرجان بأداء لا يُنسى.

دعم المشاركة المصرية في كلا المهرجانين من قبل المعهد الدنماركي المصري للحوار

X