يوليو 30

حفل تسليم جوائز مسابقة المقال للشباب

في مايو 2016، أعلن المعهد الدنماركي المصري للحوار عنمسابقة المقال للشبابالتي تستهدف الشباب المصري بين 20 إلى 35 سنة، لكتابة مقال عن كيفية تحسين التعليم المدني في مصر.

المسابقة تمثل فرصة لاتصال أكثر ثباتاً مع الخريجين. لتوفير حركة أكثر لأدوات المحتوى والمعرفة في البرنامج التي يقدمها البرنامج، وتقوي من فاعلية وصول الفكرة العامة لكل مصر.

تم تقييم المقالات المكتوبة من قبل لجنة تضمنت الصحفي محمد سعيد محفوظ، ونهى النحاس، مديرة التواصل في المعهد الدنماركي المصري للحوار، ومنسقي برنامجالتعلم المدني للمشاركة“.

أقيم حفل استلام الجوائز في 27 يوليو 2016 لتكريم الثلاثة الفائرين بالإضافة للعشر مقالات الأكثر تميزا. فاز الأول بجهاز للقراءة الإلكترونية في حين فاز الثالث والرابع بقسيمة لشراء كتب. قدم الشهادات للكتاب الشباب كل منهانز كريستيان، مدير المعهد، والصحفي محمد سعيد محفوظ. ودارت بعد ذلك مناقشة مثيرة حول التحديات والفرص أمام التعلم المدني.

والتعليم المدني هو عملية لنقل مجموعة من القيم والمبادئ المتعلقة بالمواطنة والمشاركة الفعالة. مما يقوّي المواطنين بمهارات تمكنهم من المشاركة الفعالة في مجتمعاتهم على مستويات مختلفة، سياسياً واجتماعياً واقتصادياً. كما تحسن من بعض القيم مثل الحوار والاحترام والتفاهم.

X